أخر الأخبار

افضل 6 صفات للخيول العربيه الاصيله


تعرف على افضل 6 صفات للخيول العربيه الاصيله فى الحقيقه تتصف الخيول العربيه الاصيله بصفات ومميزات كثيره جدا وبعضها الآخر تنفرد بها من بين سلالات الخيول في العالم لكن من اهمهمم وافضلهم بعضها خاصة بالخيول، عامة، . ومن هذه وتلك:

1- حب الموسيقى
2-الصحه الجيده
 3-الصبر والقدرة على تحمل المشقات والفوز بالسباقات الطويلة
4-الشجاعه والحماسه
5-الذكاء والفطنه وحب التعلم
6-الوفاء لصاحبها والتضحيه فى سبيله

نبتدى اولا بحب الموسيقى
فالخيول العربيه الاصيله وخاصة العربية منها ، تحب الموسيقى وتطرب لها، ففي الحفلات والاستعراضات تتمايل بفرسانها على أنغام الطبل والمزمار وغيرها من أدوات الطرب، وربما رقصها بعضهم في استعراضات السيرك على أنغام الموسيقى.

افضل 6 صفات للخيول العربيه الاصيله

ثانيا : الصحه الجيده
وتتميزالخيول العربيه الاصيله  بهذه الصحة بجملة أمور منها:
  • الخصوبة العالية، فحالات العقم سواء لدى الحصان العربي الأصيل أم الفرس العربية الأصيلة نادرة جدًّا. والحصان العربي لا يفقد قدرته التناسلية حتى ولو تقدم في السن، فكثيرًا ما نجد أفراسًا قد أنجبت عشرين مهرًا وأحصنة عربية استخدمت لغرض التناسل رغم بلوغها الثلاثين من عمرها.
  • الشفاء العاجل من الجروح وكسور عظامه بفعل تعرضه للحوادث المختلفة. والغريب في الأمر، كما يقول زيدل، أن خيول البدو التي كسرت عظامها وجبرت بطريقة غير سليمة تقوم هي الأخرى بواجباتها أحسن قيام، فتركض، وتقفز، وتقطع المسافات الطويلة.
  • الاكتفاء بقليل من الطعام، والانتفاع بالعلف أكثر من السلالات الأخرى. يقول كلينسترا: "أظهرت مسابقات المسافات الطويلة الصعبة جدًّا التي نظمت في الولايات المتحدة في العشرينيات أن الخيول العربية الأصيلة التي شاركت في تلك المسابقات احتاجت فقط إلى 60% من الوجبات اليومية لبقية الخيول المشاركة لتفوز بالسباق".
  • التمتع بجهاز تنفسي ممتاز، وذلك بفعل سعة قصبته الهوائية بالنسبة إلى حجمه، وضخامة قفصه الصدري، وهذا ما يساعد على إدخال كميات كبيرة من الأكسجين إلى الرئتين دفعة واحدة. ويستفاد من الفحوص المخبرية التي أجريت على دماء الخيول العربية الأصيلة وعلى دماء غيرها أن كمية اليحمور (HEMOGLOBINE) (مادة آحية زلالية يتألف منها العنصر الملون في دم الفقاريات) الموجودة في لتر واحد من الدم عند الخيول العربية الأصيلة تفوق الكمية الموجودة عند باقي الخيول، ولذلك يستطيع الجواد العربي أن ينقل كميات أكبر من الأكسجين في كل لتر دم.
  •  
    افضل 6 صفات للخيول العربيه الاصيله
  • ثالثا: الصبر والقدرة على تحمل المشقات والفوز بالسباقات الطويلة 
    فتعتبر  قدرة الخيول العربية الأصيلة على تحمل المتاعب والمشاق يفوق كل وصف، ولقد أثبتت التجارب أن قطع المسافات الطويلة هي من اختصاص الجواد العربي الأصيل. وقد نظم في الولايات المتحدة أول سباق للخيل بالنسبة للمسافات الطويلة في فيرمونت بتاريخ 16 و17 سبتمبر 1917، وذلك بمشاركة الخيول العربية الأصيلة. وكانت المسافة طويلة جدًّا حيث أعطيت الأولية في هذا السباق للوقت. امتد السباق على مسافة 154 ميلاً، أي 246 كيلو مترًا، وبوزن 72,5 كيلو غرام. وفاز في المسابقة الجواد العربي الأصيل "يقيس"، وهو جواد أشهب يبلغ 13 سنة من نوع كحيلة العجوز، وقد قطع مسافة 246 كيلو مترًا في ظرف 30 ساعة و16 دقيقة.
    كان السباق الثالث الذي نظم في أكتوبر سنة 1921 أصعب سباق على الإطلاق؛ حيث فرض على الخيل أن تحمل 111 كيلو غرامًا، وأن تقطع هذه المرة أيضًا مسافة 60 ميلاً خمس مرات. وقد عمد المشرفون على السباق إلى إدراج مسافات طويلة مرصوفة بالحصباء في برنامج السباق مما جعل قوائم الخيل المتسابقة تخضع لامتحان عسير جدًّا.
     

    افضل 6 صفات للخيول العربيه الاصيله
    رابعا: الشجاعه والحماسه

    إن قدرة الخيول العربية الأصيلة على تحمل المتاعب والمشاق يفوق كل وصف، ولقد أثبتت التجارب أن قطع المسافات الطويلة هي من اختصاص الجواد العربي الأصيل. وقد نظم في الولايات المتحدة أول سباق للخيل بالنسبة للمسافات الطويلة في فيرمونت بتاريخ 16 و17 سبتمبر 1917، وذلك بمشاركة الخيول العربية الأصيلة. وكانت المسافة طويلة جدًّا حيث أعطيت الأولية في هذا السباق للوقت. امتد السباق على مسافة 154 ميلاً، أي 246 كيلو مترًا، وبوزن 72,5 كيلو غرام. وفاز في المسابقة الجواد العربي الأصيل "يقيس"، وهو جواد أشهب يبلغ 13 سنة من نوع كحيلة العجوز، وقد قطع مسافة 246 كيلو مترًا في ظرف 30 ساعة و16 دقيقة.
    كان السباق الثالث الذي نظم في أكتوبر سنة 1921 أصعب سباق على الإطلاق؛ حيث فرض على الخيل أن تحمل 111 كيلو غرامًا، وأن تقطع هذه المرة أيضًا مسافة 60 ميلاً خمس مرات. وقد عمد المشرفون على السباق إلى إدراج مسافات طويلة مرصوفة بالحصباء في برنامج السباق مما جعل قوائم الخيل المتسابقة تخضع لامتحان عسير جدًّا.
    وقد ساعدت هذه المسافات الصعبة المعنيين بالأمر على معرفة الخيل التي تتمتع بالقوائم الأكثر صحة وسلامة. وبذل أصحاب الخيول الإنجليزية الأصيلة قصارى جهدهم للفوز بهذا السباق، وكان هذا السباق في غاية الصعوبة بحيث لم يتمكن من بلوغ الهدف سوى سبعة جياد، وذلك رغم التدريبات التحضيرية التي أجريت قبل المسافة. وكان النصر، في هذه المرة أيضًا، من حظ الجواد العربي الأصيل "كرابت بارك" في إنجلترا، ويرجع أصله إلى الجواد مسعود.

    افضل 6 صفات للخيول العربيه الاصيله
    خامسا:  الذكاء والفطنة وحب التعلم

    فى الحقيقه يتمتع الحصان العربي الأصيل بذاكرة حادة، خاصة بالنسبة إلى الأماكن التي يمر فيها، أو الأشخاص الذين يتعاملون معه. وهو في المعارك، يتذكر الجهة التي أتى منها، حتى ولو أصيب بجروح بالغة. وتجاوب الحصان العربي الأصيل مع تعليمات قائده قلما نجدها عند الجياد الأخرى التي تدرب وتروض، يقول و.ر. براون: "يعد الجواد العربي من أذكى الخيول على الإطلاق. وإن صفاته الرائعة مثل الذاكرة القوية وسعة الصدر والوداعة تجعله أجدر المخلوقات وأنسبها لخدمة الإنسان كما ترفعه قدرته على القيام بوظائف ذهنية أخرى، إلى مرتبة الصديق الذي يستحق كل اهتمام وعناية... فالعرب لا يستخدمون في قيادة خيلهم سوى سلسلة تربط حول الخطم وتثبت بالزمام. ولقيادة هذه الخيول والتحكم فيها، ما على الخيل إلا أن يمسك بالزمام، ويضغط على الجواد بفخذه ضغطًا خفيفًا مستعملاً في ذات الوقت الصوت المناسب. أما الجواد الذي لم يسبق له أن عرف خيالين آخرين غير صاحبه، فإنه يفهم سيده مثلما تفهم المرأة زوجها. إنه يشرع بالركض بمجرد ما يعطيه صاحبه الإشارة، ويخب حالما يتراجع ثقل راكبه إلى الوراء، أو عندما يشعر بضغط على قفاه، ويخطو خطوات بطيئة إذا ما استرخى صاحبه على السرج، ثم يقف في مكانه إذ يرفع سيده متكئًا على مسند السرج. ويكون لتحريك فخد الخيال إلى الأمام أو الخلف رد فعل سريع لدى جواده الذي ينقلب إلى هذا الاتجاه أو ذاك بحسب الأحوال. وإذا هم الخيال بالركوب أو النزول توقف جواده في مكانه، وذلك دون حاجة للإمساك بالزمام".
    والحصان العربي الأصيل يعرف وقع قدمي صاحبه دون أن يراه، فيصهل له ويحمحم. وإذا فاجأه في الليل، وهو نائم لم يسمع صوته، هب مذعورًا يدافع عن نفسه، فإذا عرفه تغير حاله، وأخذ موقف الخجل والاستحياء بعد صولته وإظهار العداء، ويبدأ بالحمحمة وخفض الرأس كأنه يستغفره.

    افضل 6 صفات للخيول العربيه الاصيله
     سادسا:  الوفاء لصاحبها والتضحية في سبيله

    إن الخيول العربية الأصيلة وفية لأصحابها، وخاصة إذا كانوا هم الذين يقومون على تربيتها وتدريبها بأنفسهم، فتقبل عليهم إذا نادوها، وقد قيل: "إن نداءها يغني عن أرسانها". والجواد العربي يحمي فارسه في البرية، فإذا ربط الفارس مقود جواده بيده ونام، قام الجواد بدور الحارس الأمين، فيظل يقظًا متنبهًا لكل حركة، حتى إذا رأى قادمًا أخذ يضر الأرض بحافره ليوقظ صاحبه. وعندما تكون خيول البدو طليقة، ويصدف ان يحدث استنفار ينذر بغارة مفاجئة، وسمعت نداء أصحابها، أو الإنذار بالغارة، أو طلقات الرصاص، فإنها ترفع رءوسها، وتشيل أذنابها، ويتجه كل واحد منها إلى بيت صاحبه، فتسرع النساء إلى السروج لتضعها عليها، ويسرع الرجال إلى أسلحتهم. وما هي إلا لحظات حتى يكون كل فارس على صهوة فرسه.
     
    افضل 6 صفات للخيول العربيه الاصيله

افضل 6 صفات للخيول العربيه الاصيله

ليست هناك تعليقات